إيطاليا

تبرّع

أنشطة طبية رئيسية:
820 استشارة للمرضى الخارجيين
28 مريضاً بدأوا العلاج من داء شاغاس

إيطاليا

هناك فجوات مستمرة في الرعاية الصحية للمهاجرين وطالبي اللجوء الذين يصلون إلى إيطاليا.

يحتجز المهاجرون الذين يصلون دون أوراق مدة قد تصل إلى 18 شهراً في مراكز تحديد الهوية والطرد. وتعاني الخدمات الصحية، التي أوكلت إلى شركات خاصة، من نقص في التنسيق. كما لا يوفر التشخيص الكافي والعلاج المناسب للسل والأمراض المهملة الأخرى، على الرغم من البروتوكولات الوطنية.
عملت منظمة أطباء بلا حدود، في المراكز في كالتانيسيتا وميلانو وروما وتراباني، مع وزارة الصحة، ووزارة الشؤون الخارجية، والمؤسسات والهيئات الخاصة التي تدير المراكز لتحسين جودة الرعاية. وقدم فريق طبي متنقل النصح والمشورة والتدريب إلى الطاقم الطبي العامل في المراكز لكشف السل وعلاجه.

الكشف عن داء شاغاس وعلاجه
تبين من التشخيص إصابة بعض المهاجرين بداء شاغاس، وهو مرض طفيلي ينتقل عبر لسعة حشرة منتشرة في أمريكا اللاتينية، لكنه مجهول تقريباً في إيطاليا. شاركت المنظمة معرفتها بالمرض مع وزارة الصحة وغيرها من الجهات المعنية بصحة المهاجرين. في مدينة بيرغامو الشمالية، وبالتعاون مع مستشفى فيرونا والجمعية الإيطالية أويكوس، التقت فرق المنظمة مع المهاجرين من أمريكا اللاتينية وفحصتهم لكشف داء شاغاس ورتبت علاجهم. كما تساعد في تطوير إجراءات معيارية في إيطاليا للوقاية من المرض، والكشف عنه وعلاجه.
رعاية المشردين في ميلانو
في ديسمبر/كانون الأول، افتتحت المنظمة برنامجاً لتوفير الرعاية الطبية للمشردين الذين خرجوا من المستشفى، وغالبيتهم من المصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري وارتفاع ضغط الدم، وبحاجة إلى المتابعة الطبية. عانى بعض المرضى أيضاً من حالات تفاقمت جراء البرد، مثل التهاب القصبات والتهابات الجهاز التنفسي.

No. staff end 2012: 5

Year MSF first worked in the country: 1999

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة