قصة مريض من كيسمايو، الصومال

فبراير 12, 2012

تبرّع
قصة مريض من كيسمايو، الصومال

بدأت السيدة أبشيرو غيدي، والدة المريض خليف الذي يبلغ أربع سنوات، رواية قصته المؤثرة بينما كان يخضع للعلاج في مركز التغذية العلاجية للمرضى المقيمين التابع لمنظمة أطباء بلا حدود في البلدة الصغيرة كيسمايو الواقعة في جنوب الصومال.

تعيش عائلة خليف في قرية مايوندو والتي تبعد نحو 60 كيلومتراً شمال بلدة كيسمايو في منطقة من أكثر المناطق المتضررة جراء الأزمة الجارية في الصومال. وقد توفي أخوان من أخوة خليف مؤخراً نتيجة مضاعفات إصابتهم بالحصبة، وأصيب أيضاً خليف وأخته بالمرض نفسه. وحينما سمع أحد أخوة السيدة أبشيرو والذي يعيش أيضاً في كيسمايو بالأنباء السيئة بما أصاب أولاد أخته من موت ومرض، فأخذهما وهرع بالطفلين المريضين إلى مركز منظمة أطباء بلا حدود للتغذية العلاجية للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية في مايوندو.

وبمجرد وصولهم، تم إدخال خليف حيث كان يعاني من سوء تغذية حاد. ويصف مساعد مدير التنسيق في مركز منظمة أطباء بلا حدود في كيسمايو لعلاج الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية، السيد عبد الرازق شيخ عبد الوهاب أنه "حينما تنظر إلى هذا الطفل اليوم ستجد أن حالته قد تحسنت بقدر كبير عما كانت عليه يوم إدخاله" . ويضيف: "أن هناك العديد من الحالات التي تتحسن بسرعة وليس فقط خليف، ويعد هذا مثالاً على ظروف الحياة الصعبة التي يواجها الناس هنا".

وقد قامت منظمة أطباء بلا حدود بإفتتاح مركز التغذية العلاجية للأطفال دون سن الخامسة في مدينة كيسمايو بهدف تقليل حالات سوء التغذية لدى الأطفال وحالات الوفيات بين الأطفال في المدينة والقرى المحيطة بها نظراً لظروف الأزمات الإنسانية التي يعاني منها الجزء الجنوبي من الصومال بشدة. ويكون الأطفال في هذه السن معرضين لخطر والوفاة جراء سوء التغذية. ومنذ افتتاح هذا المركز في نوفمبر/تشرين الثاني 2011، نجح مركز منظمة أطباء بلا حدود في علاج أكثر من 300 طفل، مع متوسط 50 طفلاً يخضعون للعلاج في جميع الأوقات.

تعمل منظمة أطباء بلا حدود بشكل مستمر في الصومال منذ عام 1991، حيث تقدم حالياً الرعاية الطبية المجانية في ثمان مناطق. ويعمل في المركز أكثر من 1.400 موظف صومالي ويدعمهم ما يقرب من 100 موظف في نيروبي، حيث يقدمون الرعاية الصحية الأولية والعمليات الجراحية وعلاج سوء التغذية بالإضافة إلى دعم النازحين من خلال الرعاية الصحية وإمدادهم بالمياه وتوزيع مستلزمات الإغاثة في تسع مناطق في جنوب ووسط الصومال. كما تقدم المنظمة الرعاية الطبية إلى اللاجئين الصوماليين في كينيا وإثيوبيا.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة