منظمة أطباء بلا حدود تُضطر إلى تعليق أنشطتها الطبية في واليكالي في جمهورية الكونغو الديمقراطية

يوليو 18, 2012

تبرّع
منظمة أطباء بلا حدود تُضطر إلى تعليق أنشطتها الطبية في واليكالي في جمهورية الكونغو الديمقراطية © Robin Meldrum

الآلاف أصبحوا عرضة لمخاطر العنف والملاريا

أجبرت أعمال القتال العنيف على مدى الأيام القليلة الماضية في بلدة واليكالي، الواقعة في إقليم شمال كيفو من جمهورية الكونغو الديمقراطية، منظمة أطباء بلا حدود على تعليق أنشطتها الطبية، وذلك بالرغم من كون المنطقة تعاني من انتشار وباء الملاريا.

يقول أندرو ميوز، رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في غوما: "في ظل أعمال القتال الأخيرة وانعدام الأمن في واليكالي، أصبح من المستحيل على طاقمنا أن يواصل عمله الطبي. ونحن قلقون جداً على المدنيين الذين يعيشون في منطقة معرضة لهذا العنف، وفي الوقت نفسه أصبحوا محرومين من الحصول على خدمات الرعاية الصحية".

وقد أطلقت منظمة أطباء بلا حدود برنامج تدخل طارئ لعلاج الملاريا في واليكالي شهر يونيو/حزيران 2012. غير أن العديد من السكان الذين أصيبوا بهذا المرض القاتل نزحوا بسبب أعمال القتال السابقة وأصبحوا يعيشون في الغابات المطيرة الكثيفة التي تحيط بالبلدة. وخلال الشهر الأخير، عالجت منظمة أطباء بلا حدود أكثر من ألف مريض من الملاريا أسبوعياً. واليوم، لم يعد بإمكان سكان المنطقة الحصول على هذا العلاج المجاني المنقذ للحياة.

يقول ميوز: "لم يعد سكان واليكالي تحت رحمة الجماعات المسلحة المتناحرة فحسب، ولكنهم كذلك يعيشون وسط بؤرة قاتلة لانتشار الملاريا. وأي نزوح إضافي جراء هذا العنف لن يُخلّف سوى المزيد من حالات الإصابة بهذا المريض المميت وغيره من الأمراض".

في جمهورية الكونغو الديمقراطية، يبقى الملاريا أول مسببات الوفيات لدى الأطفال دون سن الخامسة، وهو ينتشر في جميع أنحاء البلاد.

 

رغم تعليق الأنشطة الطبية في واليكالي، تواصل منظمة أطباء بلا حدود تقديم الرعاية الطبية عالية الجودة في 4 مستشفيات إحالة و 12 مركزاً صحياً و 4 مرافق صحية في إقليم شمال كيفو في جمهورية الكونغو الديمقراطية، إلى جانب 4 مستشفيات إحالة و 19 مركزاً صحياً و 5 مرافق صحية في إقليم جنوب كيفو. هذا بالإضافة إلى تسيير عدد من مراكز علاج الكوليرا والعيادات المتنقلة الأسبوعية وأنشطة الاستجابة الطارئ حسب الحاجة.

 

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة