منظمة أطباء بلا حدود تؤجل إعادة الافتتاح المحتمل لقسم الأمومة في خوست

مايو 26, 2012

تبرّع
منظمة أطباء بلا حدود تؤجل إعادة الافتتاح المحتمل لقسم الأمومة في خوست

كابول/خوست - أجّلت المنظمة الطبية الإنسانية المستقلة أطباء بلا حدود قرارها بشأن مواصلة عملها في قسم الأمومة في خوست. فبعد مرور خمسة أسابيع على عملية تفجير استهدفت قسم الأمومة، نجم عنها جرح سبعة أشخاص، ما زلنا لا نشعر بأن الأجواء قد أصبحت آمنة لمرضانا وطاقمنا الطبي.

يقول بونوا دو غريز، ممثل منظمة أطباء بلا حدود في أفغانستان: "ليس هناك ما هو أهم من شروط الأمن داخل مستشفياتنا. وكوننا منظمة طبية حلّت ضيفة على خوست، فإننا نعتمد على فاعلين آخرين لضمان قدرتنا على معالجة المرضى في منأى عن مخاطر العنف. لذلك، ندعو جميع الفاعلين المعنيين في خوست لفعل ما بوسعهم من أجل ضمان بيئة آمنة بما يكفي لعودتنا".

وسوف تواصل منظمة أطباء بلا حدود مراقبة الوضع في خوست، بالإضافة إلى استشاراتها في المجتمع هناك. كما ننتظر نتائج التحقيقات التي تجريها السلطات المعنية كافة. وحتى الساعة، ليس هناك تاريخ محدد لاتخاذ قرار نهائي بشأن إعادة افتتاح قسم الأمومة.

يقول بونوا دو غريز: "لقد اتخذنا قراراً صعباً بتعليق عملنا في خوست التي استثمرنا فيها الكثير جداً من الموارد، وشغّلنا فيها أكثر من 100 من أفراد الطاقم. ولكن للأسف، يبقى من المستحيل علينا مواصلة عملنا في ظل الظروف الحالية. فمن غير المقبول تعريض حياة مرضانا للخطر كلما حاولوا الحصول على الرعاية الصحية".

وقبل قرار منظمة أطباء بلا حدود تعليق أنشطتها، أجرى الطاقم الطبي في قسم الأمومة أكثر من 600 ولادة وساعد 100 امرأة كنا يعانين من تعقيدات أثناء الحمل. وهناك حاجة هائلة في شرق أفغانستان لخدمات الرعاية الصحية المجانية ذات الجودة في مجال الأمومة، ما يجعل منظمة أطباء بلا حدود تأسف بشدة لكون الأجواء الحالية تجعل من المستحيل عليها مواصلة العمل الذي بدأته في هذه المنطقة.

يضيف بونوا دو غريز: "إننا ممتنون للدعم الكبير الذي لقيناه من معظم سكان خوست، ولكن لا يمكننا العودة ما لم نتأكد من قدرتنا على توفير خدمات الرعاية الصحية في محيط آمن".

عملت فرق منظمة أطباء بلا حدود كذلك في مستشفى أحمد شاه بابا في شرق كابول، إلى جانب مستشفى بوست في لاشكرجاه في إقليم هلمند. كما تدير المنظمة مركزاً لعلاج الإصابات البليغة في قندوز، حيث توفر خدمات الرعاية الجراحية المنقذة للحياة لسكان شمال أفغانستان. وفي جميع المواقع، تقدم منظمة أطباء بلا حدود الرعاية الطبية المجانية وتعمل في جميع الأقسام داخل المستشفيات. وتعتمد منظمة أطباء بلا حدود حصرياً على التبرعات الخاصة في أفغانستان ولا تقبل أي تمويل من أي جهة حكومية كانت.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة