كابول: منظمة أطباء بلا حدود تستقبل جرحى عقب هجوم على حافلة عسكرية شرق كابول

أبريل 12, 2011

تبرّع
كابول: منظمة أطباء بلا حدود تستقبل جرحى عقب هجوم على حافلة عسكرية شرق كابول © Marlies Van Bouwel/MSF

في أعقاب هجوم شن على حافلة عسكرية في ضاحية أحمد شاه بابا شرق كابول يوم السبت 9 أبريل/نيسان 2011، تم علاج سبعة أشخاص يعانون من إصابات متوسطة الخطورة وأخرى خطيرة في قسم الطوارئ في مستشفى أحمد شاه بابا الذي تدعمه منظمة أطباء بلا حدود.

وعمل الطاقم الطبي التابع لمنظمة أطباء بلا حدود مع فريق غرفة الطوارئ في المستشفى لعلاج الجرحى الذين يعانون من إصابات نتيجة الانفجار، بما في ذلك حروق خطيرة وكسور مفتوحة.

وتقول صوفي ساباتييه، منسقة منظمة أطباء بلا حدود في مستشفى أحمد شاه بابا: "وصل المرضى إلى المستشفى عشر دقائق بعد الانفجار وقد تم وقف تدهور حالتهم على الفور. وقد تطلبت حالة خمسة منهم المزيد من الرعاية، لذلك تم نقلهم بواسطة سيارة إسعاف إلى مستشفيات أكبر في وسط كابول".

تعمل منظمة أطباء بلا حدود في مستشفى شاه أحمد بابا الإقليمي منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2009. وتقدم المنظمة المساعدة في جميع أقسام المستشفى، بما في ذلك، قسم الأمومة وطب الأطفال والجراحة والطوارئ.

وبالإضافة إلى دعمها لمستشفى أحمد شاه بابا في كابول، تعمل فرق منظمة أطباء بلا حدود في مستشفى بوست في لاشكرجاه، مقاطعة هلمند. وفي كلا الموقعين، توفر منظمة أطباء بلا حدود الرعاية الطبية المجانية المنقذة للحياة من خلال العمل في جميع أقسام المستشفيات. وتعتزم المنظمة توسيع عملها الطبي إلى مناطق أخرى متضررة من النزاعات في أفغانستان في عام 2011.

تعتمد منظمة أطباء بلا حدود حصراً على التبرعات الخاصة لتمويل عملها في أفغانستان ولا تقبل أي تمويل حكومي.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة