السودان: منظمة أطباء بلا حدود تقدم مساعدات طبية عاجلة في أبيي عقب اشتباكات عنيفة

مايو 26, 2011

تبرّع
السودان: منظمة أطباء بلا حدود تقدم مساعدات طبية عاجلة في أبيي عقب اشتباكات عنيفة

تقوم المنظمة الطبية الإنسانية الدولية أطباء بلا حدود بالاستجابة لعواقب القتال الدائر في منطقة أبيي في السودان إثر الاشتباكات العنيفة التي اندلعت يوم الجمعة 20 مايو/أيار. وقد أصبحت بعض المدن فارغة بأكملها بعدما نزح آلاف الأشخاص هرباً من القتال. ولا يزال الوضع في المنطقة متقلباً للغاية، إذ غادر السكان منازلهم ومعهم القليل من ممتلكاتهم، كما أن ظروف السفر أصبحت صعبة بشكل خاص جراء بدء موسم الأمطار والطرق الموحلة.

يقول رافايل غورغو، رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود: "شهدنا حركة كثيفة للسكان من أقوك باتجاه الجنوب، لا سيما ليلة الاثنين. رأينا الآلاف من الأشخاص، معظمهم من النساء والأطفال، يحملون حقائبهم على رؤوسهم أو يجلسون على الحصير على جانب الطريق، منهكين بعد ساعات من المشي. وقد نزح سكان كل من أبيي وأقوك إلى مختلف المناطق: قرب تورالي قرب مايين أبون وعلى طريق أقوك".

وتقدم الفرق الطبية التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود المساعدات إلى النازحين الفارين من القتال. ويضيف غورغو قائلاً: "تعمل فرقنا على الطرق بين تورالي وأقوك حيث ينتشر النازحون. هناك علامات خطيرة من التجفاف بين العديد من الأطفال النازحين. ونشعر بالقلق الشديد إزاء الظروف القاسية التي يتعرض لها النازحون على الطرق. ويمكن لظروفهم الصحية أن تتدهور بسرعة إذا لم يتم توفير المساعدات بشكل ملح. ونوجه جهودنا نحو تقديم المساعدات بطريقة فعالة وسريعة".

وقد دار القتال في مدينة أبيي أساساً، وبحلول يوم السبت 21 مايو/أيار، أصبحت المدينة فارغة بأكملها بعدما فر جميع السكان من منازلهم. وقد علّقت منظمة أطباء بلا حدود جميع أنشطتها المعنية بالرعاية الصحية الأولية في المدينة، في حين دخل 50 جريحاً جراء القتال الذي وقع في نهاية الأسبوع الماضي إلى مستشفى منظمة أطباء بلا حدود في أقوك، الواقعة على بعد 40 كيلومتراً جنوب أبيي.

كما أقامت المنظمة نقطة إماهة داخل مستشفى أقوك. وقد خرج معظم المرضى الداخليين وتم إعطاؤهم حصص من الأطعمة العلاجية الجاهزة للاستخدام لمدة أسبوعين. ويستمر حالياً المستشفى بتقديم خدمات الرعاية الصحية الأساسية إلى السكان. وتنشئ منظمة أطباء بلا حدود قاعدة في تورالي بهدف دعم الأنشطة الجراحية داخل مركز صحي قائم. كما تم إرسال الإمدادات الطبية والمواد غير الغذائية الأساسية مثل المأوى والناموسيات والصابون والأغطية البلاستيكية إلى تورالي.

تقدم منظمة أطباء بلا حدود المساعدات الطبية الإنسانية العاجلة في السودان منذ عام 1979. في الوقت الراهن، تدير المنظمة 27 مشروعاً في 13 ولاية في البلاد. وتعمل منظمة أطباء بلا حدود في منطقة أبيي منذ عام 2006، وتوفر خدمات الرعاية الصحية الأولية الأساسية في مدينة أبيي، بما في ذلك الرعاية السابقة للولادة وعلاج سوء التغذية. وفي عام 2010، وفرت الفرق 18،534 استشارة خارجية. ويتم إحالة جميع حالات التوليد وغيرها من الحالات الخطيرة إلى مستشفى منظمة أطباء بلا حدود في أقوك. إذ يوفر المستشفى مجموعة واسعة من الخدمات، بما في ذلك العمليات الجراحية وطب الأمومة والرعاية الداخلية والخارجية ووحدة معنية بطب الأطفال وجانح لمكافحة داء السل ومركز تغذية علاجية للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية. في عام 2010، أجرت المنظمة 31،199 استشارة خارجية. وفي يناير/كانون الثاني 2011، افتتحت منظمة أطباء بلا حدود غرفة عمليات كاملة وجاهزة للعمل في مستشفى أقوك.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة