أوني كاروناكارا، الرئيس الدولي الجديد لمنظمة أطباء بلا حدود

يوليو 1, 2010

تبرّع
أوني كاروناكارا، الرئيس الدولي الجديد لمنظمة أطباء بلا حدود

جنيف،خلال اجتماع المجلس الدولي لمنظمة أطباء بلا حدود الذي انعقد في أمستردام في نهاية الأسبوع الماضي، تم تعيين الدكتور أوني كاروناكارا الرئيس الدولي الجديد للمنظمة الطبية الإنسانية. ويتولى مهامه من الدكتور كريستوف فورنييه، وعلى مدى السنوات الثلاث المقبلة، سوف يترأس الشبكة العالمية لمنظمة أطباء بلا حدود التي تضم 19 جمعية وطنية ومكاتب فرعية في بلدان أخرى.

قال الدكتور كاروناكارا بهذا الخصوص: "يشرفني أن يتم تعييني للقيام بهذا الدور المهم ضمن حركة منظمة أطباء بلا حدود وأن أساهم في الخيارات الإستراتيجية التي ستتخذها منظمتنا. إننا نواجه تحديات عديدة في تقديم الإغاثة الطبية الأساسية للشعوب المحصورة جراء النزاعات أو تلك التي تعاني من عواقب وآثار الكوارث أو تفشي الأمراض أو الإهمال. وسوف تظل منظمة أطباء بلا حدود معنية ببقاء عدد كبير من الأشخاص على قيد الحياة، طالما تمكنا من وضع التوجهات العامة للمنظمة. وإنني أتطلع إلى إضافة مساهمتي".

الدكتور أوني كريشنان كاروناكارا دخل لأول مرة إلى عالم منظمة أطباء بلا حدود في عام 1995، عندما تم تكليفه بوضع برنامج لمكافحة داء السل في جيجيغا، إثيوبيا. وأصبح بعد ذلك منسق طبي لأنشطة منظمة أطباء بلا حدود في أذربيجان، لتوفير خدمات الرعاية الصحية الأساسية إلى ضحايا الهجرة القسرية، وفي البرازيل لتوفير الرعاية الصحية التي تستهدف السكان الأصليين في ولاية الأمازون، وفي جمهورية الكونغو لوضع برنامج لمكافحة مرض النوم. وفي عام 2002، انضم الدكتور كاروناكارا إلى قسم الصحة العامة التابع لمنظمة أطباء بلا حدود في أمستردام، فقدم استشارته حول برامج البلدان في كل من الشرق الأوسط وأفريقيا الجنوبية وجنوب ووسط أمريكا، وبعد مرور ثلاث سنوات، أصبح المدير الطبي لحملة منظمة أطباء بلا حدود لتوفير الأدوية الأساسية. أما في عام 2007، كان أحد أعضاء فريق الاستجابة الطبية الطارئة الذي عالج ضحايا الإعصار سيدر في ماثباريا، بنغلاديش.

تلقى الدكتور كاروناكارا شهادته الطبية من كلية الطب كاستوربا في الهند وعلى إجازات في مجال الصحة العامة من جامعتي ييل وجون هوبكينس الواقعتين في الولايات المتحدة. وقد شغل عدة زمالات أكاديمية وبحثية في عدة جامعات في جنوب أفريقيا وزيمبابوي وأوغندا وألمانيا والمملكة المتحدة، مركزاَ على التركيبة السكانية في حالة الهجرة القسرية وتوفير الرعاية الصحية للسكان المهملين والمتضررين من النزاعات والكوارث والأوبئة. ومنذ عام 2008، عمل الدكتور كاروناكارا في جامعة كولومبيا في الولايات المتحدة كنائب مدير الصحة لمشروع قرى الألفية في معهد الأرض، وكان أستاذا مساعدا إكلينيكيا في كلية ميلمان للصحة العامة.

وسوف يكون المكتب الدولي لمنظمة أطباء بلا حدود الواقع في جنيف، سويسرا، مقر الدكتور كاروناكارا، بصفته الرئيس الجديد، حيث سيعمل جنبا إلى جنب مع الأمين العام للمنظمة، كريس تورغيسون.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة