مخيم لجراحة العين يعيد البصر للمئات من خلال حملة "الحق في الرؤية" في غالكايو، الصومال

يونيو 17, 2010

تبرّع
مخيم لجراحة العين يعيد البصر للمئات من خلال حملة "الحق في الرؤية" في غالكايو، الصومال

إن الأثر على الحياة مدمر، لا سيما في بلد يواجه فيه العديد من الأشخاص صراعاً يومياً من أجل البقاء على قيد الحياة. ويمكن لجراحة العين أن يكون لها تأثير كبير على حياة المرضى وتحسين قدرتهم على عيش حياة محترمة وصحية.

قد أنجزت منظمة أطباء بلا حدود بنجاح مخيماً خاصاً معنياً بجراحة العين، يهدف إلى إعادة البصر لمئات الصوماليين. بين 21 و 29 من أبريل/نيسان، قامت منظمة أطباء بلا حدود جنباً إلى جنب مع الدكتور دلمار (طبيب عيون استشاري صومالي ورئيس قسم التدريب والبحوث لدى حملة "الحق في الرؤية")، بفحص نحو 3000 شخص كما أجرت عمليات لأكثر من 600 منهم بهدف إعادة البصر.

إن المشاكل المتعلقة بالعين، مثل العديد من المسائل الصحية في الصومال، غالباً ما لا يتم علاجها. وكل من النزاع الداخلي ونظام الرعاية الصحية المتداعي والفقر المزمن، يلعب دوراً كبيراً في قدرة الناس في الحصول على الرعاية الصحية. ويتفاقم الوضع بسبب قلة الجراحين الموجودين في جميع أنحاء البلاد، ومعظمهم موجودون في مقديشو، الواقعة على بعد نحو 730 كيلومتراً من غالكايو.

وفي الوقت نفسه، إن مشاكل العيون مثل الساد الشائع (تغيم عدسة العين)، كثيراً ما تؤدي إلى العمى إذا تركت دون علاج. إن الأثر على الحياة مدمر، لا سيما في بلد يواجه فيه العديد من الأشخاص صراعاً يومياً من أجل البقاء على قيد الحياة. ويمكن لجراحة العين أن يكون لها تأثير كبير على حياة المرضى وتحسين قدرتهم على عيش حياة محترمة وصحية.

وقد قدمت جراحة العين في مستشفى تابع لمنظمة أطباء بلا مكتظ بشكل استثنائي، الواقع في جنوب غالكايو، وهي الخدمة الطبية الصحية الوحيدة في المنطقة. وهنا أيضاً قدم فريق يتشكل من 144 صومالياً ملتزماً، الرعاية المنقذة للحياة للمرضى، الذين سافر البعض منهم آتين من مناطق بعيدة مثل إثيوبيا للحصول على الرعاية الطبية. وتشمل هذه الخدمات الرعاية الطبية للأطفال ورعاية الأمومة والرعاية التوليدية الطارئة والتغذية العلاجية وعلاج داء السل والجراحة وغيرها من الخدمات. بالإضافة إلى ذلك، تدير منظمة أطباء بلا حدود عيادات معنية بعلاج داء السل وبالتغذية في شمال غالكايو.

في عام 2009 فقط، قدمت فرق منظمة أطباء بلا حدود في شمال وجنوب غالكايو حوالي 42،000 استشارة طبية وولدت نحو 1،000 طفل وقامت بتطعيم أكثر من 13،000 شخص كما أجرت 360 عملية جراحية وعالجت ما لا يقل عن 800 مريض من داء السل.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة