الصومال: الأزمة التي لا تنتهي

فبراير 13, 2013

تبرّع
الصومال: الأزمة التي لا تنتهي © MSF

منظمة أطباء بلا حدود تصدر تقريراً بشأن استمرار تعرّض المرضى لأعمال العنف والنزوح والجوع

نيروبي/أمستردام، أصدرت المنظمة الطبية الإنسانية الدولية أطباء بلا حدود تقريراً تسلط الضوء فيه على ما تشهده الصومال من أعمال عنف ونزوح وعدم توفر الطعام. يضم التقرير تحت عنوان: "اسمعني" شهادات نحو800 مريض صومالي تلقوا الرعاية في أحد المرافق الطبية التابعة للمنظمة في مخيمات اللاجئين في الصومال وإثيوبيا. ويصف المرضى وضعهم الحرج واحتياجاتهم الأساسية مثل الطعام والرعاية الصحية والحماية من العنف.

يقول جو بيليفو، مدير عمليات المنظمة: "في الوقت الذي يتطلع فيه المجتمع الدولي والحكومة الصومالية إلى مستقبل أفضل قائم على الاستقرار والتنمية، لا يمكننا أن ننسى آلاف الأفراد الذين ما زالوا معرضين لأشرس أعمال العنف وهم بحاجة ماسة إلى المساعدات المنقذة للحياة".

تشرد الأشخاص الذين تم استطلاع آرائهم بسبب أعمال العنف أو الخوف من التعرض لهجوم أو بسبب الانقطاع في إمدادات الطعام. إذ تقول امرأة تبلغ من العمر 25 عاماً من جوبا السفلى: "من أصعب الأمور في الحياة انعدام الأمن وانعدام الطعام وانعدام الإنسانية وانعدام الحرية وفقدان العائلة. لقد تعرضت للتشرد أكثر من 10 مرات في حياتي. توفي زوجي خلال هجوم وتوفي اثنان من أولادي لأنني لم أستطع توفير الطعام لهما".

يؤكد التقرير على أن المساعدات الإنسانية يجب أن تظل أولوية في أنحاء عديدة من جنوب وسط الصومال، ويجب أن تبقى مستقلة بشكل مطلق عن أي أجندة سياسية.

تعمل منظمة أطباء بلا حدود في الصومال بشكل متواصل منذ عام 1991، ولا تتلقى أي تمويل حكومي لبرامجها. وعلى الرغم من انخفاض في عدد الأنشطة خلال السنتين الماضيتين جراء انعدام الأمن ومهاجمة  موظفيها، إلا أن المنظمة تواصل تقديم الرعاية الطبية المنقذة للحياة إلى مئات الآلاف من الصوماليين في عشر مناطق في البلاد، بالإضافة إلى البلدين المجاورين: كينيا وإثيوبيا.

في يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول 2011، تعرضت موظفتان من المنظمة، مونتسيرات سيرا وبلانكا ثيبو، للاختطاف من مخيم داداب للاجئين في كينيا. تعتقد المنظمة بأنهما موجودتان في الصومال، وتنادي إلى إطلاق سراحهما دون قيد أو شرط.

 

يمكن تحميل تقرير المنظمة باللغة الإنجليزية من هذا الرابط: 

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة