جنوب السودان: منظمة أطباء بلا حدود تستجيب لآخر موجة من أعمال العنف في ولاية جونقلي

يناير 13, 2012

تبرّع
جنوب السودان: منظمة أطباء بلا حدود تستجيب لآخر موجة من أعمال العنف في ولاية جونقلي © MSF

جوبا، عقب أعمال العنف التي وقعت يوم 11 يناير/كانون الثاني في شمال ولاية جونقلي في جنوب السودان، قامت المنظمة الطبية الإنسانية الدولية أطباء بلا حدود بإحالة 13 مريضاً يعانون من جروح خطيرة من العيادة التابعة لها في يواي في ولاية جونقلي، إلى المستشفى التابع لها في مدينة الناصر، الواقعة في ولاية أعالي النيل جواً حيث تلقّوا علاجاً جراحياً طارئاً. ومن بين هؤلاء المرضى، هناك خمسة نساء ورجلان يعانون من إصابات بطلقات نارية، بينما الستة الآخرون هم أطفال دون سن الخامسة تعرضوا للضرب أو أصيبوا بطلقات نارية.

وقالت جوزي هولسنبك، رئيسة بعثة منظمة أطباء بلا حدود في جنوب السودان: "إننا قلقون جداً لأن أغلب الجرحى خلال موجة أعمال العنف الأخيرة هذه هم من النساء والأطفال. لقد استطاع هؤلاء المرضى الثلاثة عشر النجاة هذه الليلة، ولكن بعض الأطفال ما زالوا في حالة حرجة ويعانون من إصابات بالغة الخطورة على مستوى الرأس".

جدير بالذكر أن منظمة أطباء بلا حدود تدعم عيادة صغيرة في يواي في شمال ولاية جونقلي، تبعد بنحو ساعتين عن بلدة ويك في مقاطعة أورور التي شهدت أعمال العنف الأخيرة. وتواصل منظمة أطباء بلا حدود مراقبة الوضع. وإذا ما تواصل توافد المزيد من الأشخاص المصابين بجروح خطيرة على عيادة يواي، فإنها سوف تحيلهم إلى المستشفى الذي تديره والذي يضم خدمات معنية بالعمليات الجراحية في الناصر في ولاية أعالي النيل.

وقد جاءت هذه السلسلة الجديدة من أعمال العنف المجتمعي عقب هجوم على مقاطعة بيبور أواخر شهر ديسمبر/كانون الأول 2011 وأوائل شهر يناير/كانون الثاني 2012، حين تعرض المستشفى الذي تديره منظمة أطباء بلا حدود في بلدة بيبور للنهب والتخريب. وقد استأنفت فرق الطوارئ التابعة للمنظمة أنشطتها الطبية في بلدة بيبور يوم الأحد 8 يناير/كانون الثاني.

لقد أثبتت منظمة أطباء بلا حدود حيادها وعدم تحيزها التامّين على مر السنين، حيث عملت وسط مختلف المجتمعات في جنوب السودان. وفي عام 2011، تم استهداف ثلاثة مرافق طبية تابعة للمنظمة في ولاية جونقلي. ونحن إذ ندين استهداف المرافق الطبية من طرف أي مجموعة مسلحة، نؤكد التزامنا بمواصلة توفير الإغاثة الإنسانية والمساعدات الطبية لسكان ولاية جونقلي.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة