المعرض الفني "جدار الحياة": المبادئ الإنسانية في عيون الأطفال

مايو 30, 2013

تبرّع
المعرض الفني "جدار الحياة": المبادئ الإنسانية في عيون الأطفال

تفتتح المنظمة الطبية الإنسانية أطباء بلا حدود اليوم معرضاً فنياً تحت عنوان "جدار الحياة"، يضم مجموعة فريدة من الأعمال الفنية التي ابتكرها أطفال، يصفون من خلالها نظرتهم الخاصة للمبادئ الإنسانية. وقد شارك في هذا العمل نحو 2000 تلميذ من مدارس دولة الإمارات العربية المتحدة، يمثلون 50 جنسية مختلفة، حيث أنتجوا 66 قطعة فنية

وتُنظم هذه الفعالية تحت رعاية وزير الشباب والثقافة وتنمية المجتمع الشيخ نهيان مبارك آل نهيان في "سنترال غاليريا" في مول الإمارات، دبي. وسيفتح المعرض أبوابه للزوار مجاناً كل يوم، من الساعة العاشرة صباحاً إلى العاشرة مساءً أيام الأحد إلى الأربعاء، ومن العاشرة صباحاً إلى منتصف الليل أيام الخميس إلى السبت، وذلك إلى حين اختتامه يوم 5 يونيو

ويشكّل المعرض المرحلة الاخيرة من المبادرة التثقيفية "نحن نهتم" التي أطلقتها المنظمة لتلاميذ الصف الثالث في 13 مدرسة داخل دولة الإمارات. وتسعى المبادرة إلى إذكاء الوعي بالمبادئ الإنسانية والعمل الإنساني، وشرح ما تقوم به المنظمة عالميا . فبعد 40 دقيقة من المحاضرات الذي قدمتها المنظمة، والتي تبعتها حصة أسئلة وأجوبة، كُلّف التلاميذ بإنجاز مشروع جماعي عبارة عن ملصق فني يصفون من خلاله ما تعلموه عن الاهتمام بالسكان المحتاجين إلى المساعدة حول العالم. وكانت النتيجة 66 رسماً فريداً يصف نظرة التلاميذ إلى موضوع "نحن نهتم". 

تقول غادة حاتم، المديرة التنفيذية لمكتب منظمة أطباء بلا حدود في الشرق الأوسط: " نحن مسرورون جدا لرؤية هذا العمل الفني الرائع الذي تمكن أطفال في سن الثامنة من إنجازه. إننا معجبون بوعيهم العميق للمبادئ الإنسانية وطريقتهم الإبداعية في التعبير عن أفكارهم. لذلك، نشكر جميع الأطفال ومدرّسيهم على تعاونهم معنا لجعل مبادرة "نحن نهتم" عملاً ناجحاً. كما نُعبّر عن سرورنا بعرض هذه الرسوم الرائعة في سنترال غاليريا التي مكنتها شراكة منظمتنا مع ادارة مول الإمارات مما سيتيح لنا التواصل مع شريحة واسعة من المجتمع.

من جهتها، قالت آنا منصور، المديرة المساعدة لمول الإمارات: "يقدم معرض "جدار الحياة"، الذي يعكس مبادئ العمل الإنساني والعمل التطوعي، رسالة هامة إلى الأطفال والبالغين على حد سواء. ونحن فخورون لأننا كنا جزءاً من هذا البرنامج التثقيفي الذي بادرت إليه منظمة إنسانية رائدة في مجال العمل الإنساني الطبي مثل منظمة أطباء بلا حدود". 

جدير بالذكر أن منظمة أطباء بلا حدود هي منظمة مستقلة تنشط في مجال الإغاثة الطارئة في أكثر من 70 بلداً حول العالم. وهي تقدم المساعدات إلى المحتاجين استنادا الى احتياجاتهم فقط، بغض النظر عن العرق والدين والجنس والانتماء السياسي. وقد تأسست المنظمة عام 1971 في العاصمة الفرنسية باريس من قبل أطباء وصحفيين فرنسيين، لتصبح إحدى المنظمات الإنسانية المستقلة الرائدة في العالم، حيث يعمل لديها طاقم يفوق 30.000 شخص، موزعين على أكثر من 6000 بعثة تقدم خدمات الرعاية الطبية والعلاج إلى أكثر من 9.000.000 شخص، وفق إحصائيات عام 2012.

 

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة