المغرب

تبرّع

© EPA

المغرب منطقة عبور وإقامة قسرية للاجئين من أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. ويعاني الكثيرون من ظروف معيشة صعبة جداً ومن العنف. ولدى منظمة أطباء بلا حدود فرق في الرباط ووجدة. وينقسم عمل منظمة أطباء بلا حدود مع اللاجئين إلى قسمين: أولاً تقديم الرعاية الطبية المباشرة العلاجية والوقائية، وثانياً، تسهيل الاستفادة من النظام الصحي المغربي. أما الصحة الجنسية والإنجابية فهي تعد أولوية بالنسبة لمنظمة أطباء بلا حدود. وفي عام 2010، قدمت الفرق التابعة للمنظمة الرعاية الطبية لما لا يقل عن 145 ناجٍ من العنف الجنسي. وأجرت المنظمة 2568 استشارة طبية وقدمت المساعدة النفسية الاجتماعية إلى لاجئين من خلال 182 استشارة فردية معنية بالصحة العقلية فضلاً عن 48 دورة جماعية في العام نفسه.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة