السودان

تبرّع

© Hayato Oguchi

تعمل منظمة أطباء بلا حدود في السودان منذ عام 1978. تشمل أنشطة المنظمة الاستجابة لتفشي وباء الكالازار، ومعالجة ضحايا العنف في دارفور، وتوفير الرعاية الصحية الإنجابية اللازمة. ويعد داء الكالازار (أو داء الليشمانيات الحشوي) مستوطناً في السودان وهو يتفشى باستمرار. وقد عالجت منظمة أطباء بلا حدود 2600 شخص مصابين بداء الكالازار في ولايات أعالي النيل والوحدة وجونقلي في عام 2010. وفي شمال البلاد، افتتحت منظمة أطباء بلا حدود مركزاً لعلاج الكالازار في ولاية القضارف وعالجت فيه 1100 مريض.

وفي مدينة بورتسودان، في شمال شرق السودان، قدمت منظمة أطباء بلا حدود الرعاية الصحية الإنجابية في مستشفى التقدم. وقدم الفريق المشارك مجموعة من الخدمات تشمل الرعاية السابقة للولادة واللاحقة لها وخدمات الولادة، والتخطيط الأسري، وعلاج الأمراض المنقولة جنسياً وتقديم الاستشارات. وقام الفريق التابع للمنظمة بما لا يقل عن 14,000 استشارة سابقة للولادة، وساعد في ولادة نحو 2,000 طفل في عام 2010.

إدعم منظمة أطباء بلا حدود

تبرّع

العودة إلى الأعلى

تواصل معنا

  • شاهدنا على يوتيوب

حمولة